مواضيعصحةآلام الظهر والرقبةأنواع ألم أسفل الظهر

أنواع ألم أسفل الظهر

بواسطة : admin | آخر تحديث : 27 فبراير، 2022 | المشاهدات: 247
ما هي أنواع ألم أسفل الظهر

أنواع ألم أسفل الظهر

هناك نوعان من أنواع ألم أسفل الظهر، وهما:
1- الحاد (Acute): هو الألم الذي يمتد من عدة أيام إلى عدة أسابيع.

2- المزمن(Chronic): هو ألم الظهر الذي يستمر لثلاثة أشهر أو أكثر.

أسباب ألم أسفل الظهر

تتنوع أسباب آلام أسفل الظهر، ومنها:

– لجلوس الخاطئ، والوقوف لساعات طويلة.

– الإصابة بتمزق العضلات والأوتار أسفل الظهر، وينتج عن الاستخدام المُفرط للعضلات.

– تهيج الأعصاب في العمود الفقريّ.

– أمراض العظام والمفاصل مثل: مرض القرص التنكسيّ، والتهاب المفاصل.

– كسور العظام والمفاصل في منطقة أسفل الظهر.

– التهابات المفاصل مثل: متلازمة رايتر (التهاب المفاصل النشط)، والتهاب الفقار اللاصق، وهو مرض يؤدي إلى التصاق الفقرات ببعضها البعض.

– اضطرابات الكلى مثل: التهاب الكلى، وحصى الكلى.

– الحمل: وينتج الألم من ضغط الجنين على العمود الفقريّ، كما أنَّ هرمونَي الإستروجين والريلاكسين يسببان ارتخاء أربطة الحوض.

– مشاكل المبيض مثل: بطانة الرحم الهاجرة، ومتلازمة تكيُّس المبايض، والأورام الليفيّة في الرحم.

– الأورام: مثل أورام عظام العمود الفقريّ، والحبل الشوكيّ، وأورام الحوض.

– نقص فيتامين د: حيث أظهرت دراسة أُجريت في جامعة تابعة لعيادة الرعاية الأولية في منيابولس، أنَّ 93% من المرضى بآلام الجهاز الهيكلي كانوا يعانون من نقص فيتامين د، كما وُجد أنّ 83% من المرضى الذين يعانون من آلام أسفل الظهر الذين راجعوا عيادات الطب الباطني والعمود الفقريّ في المملكة العربيّة السعوديّة على مدى ست سنوات كان لديهم نقص في فيتامين د.

أما أسباب ألم اسفل الظهر المزمن فهي:

الانزلاق الغضروفي: وهو تآكل القرص الغضروفيّ الذي يفصل بين فقرات العمود الفقريّ، مما يسبب الضغط على الأعصاب.

– الانزلاق الفقاريّ: انزلاق فقرة من فقرات العمود الفقريّ إلى الأمام فوق الفقرة التي تليها، مما يسبب الضغط على الأعصاب، وألم أسفل الظهر.

– هشاشة العظام التي تُسبب كسور العمود الفقريّ. تضيُّق العمود الفقريّ حول النخاع الشوكي، مما يسبب الضغط على الأعصاب.

– مرض الجَنف (مرض التواء العمود الفقريّ نحو أحد جانبَي الجسم).

عوامل الخطر

من العوامل التي تزيد من احتمال تطوُّر أسباب آلام أسفل الظهر ما يلي:

تكون هناك إصابة سابقة بآلام أسفل الظهر، أو كسور في العمود الفقريّ.

1- العمر: تزداد نسبة الإصابة عند بلوغ منتصف العمر، ثم تقل النسبة مجدداً بعد عمر (65) عاماً.

2- الجنس: الرجال أكثر عرضة للإصابة بآلام الظهر من النساء.

3- وجود تاريخ عائلي للإصابة بآلام الظهر.

4- وجود عيوب خَلْقية في العمود الفقريّ.

5- إجراء جراحة في الظهر في وقت سابق.

6- تناول أدوية تُضعف العظام- مثل الكورتيكوستيروئيدات- لفترات طويلة. التعرض لضغوط نفسيّة تسبب التوتر والاكتئاب. السُّمنة.

أعراض تستدعي مراجعة الطبيب

من الأعراض التي تستدعي أن يراجع المصاب بآلام الظهر الطبيب، ما يلي:

ترافق الألم مع فقدان الوزن غير المبرر.

إن كان هناك انتفاخ أو احمرار في مكان الألم.

إذا كان الألم حاداً ومستمراً، خصوصاً بالليل، أو عند الاستلقاء.

إن امتد الألم أسفل الركبة، في ساق واحدة أو في كلتا الساقين.

إذا كان هناك شعور بالوخز أو الضعف أو الخدران في الساق.

كما أن هناك حالات تستدعي التدخل الطبي الطارئ مثل: إذا صاحب الألم سلَس في البول، أو سلَس التبرز.

إذا كان الألم نتيجة سقوط حاد، أو حادث سيارة.

إذا صاحب آلام الظهر ارتفاع في درجات الحرارة.

الكلمات المفتاحية:

Exit mobile version